الرئيسية / مقالات / الملتقى التدريبي الأول لمنطقة الأحمدي التعليمية بقلم الأستاذة / غزيل سعيد الدوسري

الملتقى التدريبي الأول لمنطقة الأحمدي التعليمية بقلم الأستاذة / غزيل سعيد الدوسري

كل الشكر للأستاذ حمد السهلي  على مقاله المنشور في  شبكة المعلم الإلكترونية وأثنى فيه على فكرة الملتقى التدريبي الأول لمنطقة الأحمدي التعليمية وجهود القائمين عليه.

ويسرني أن أوضح للأستاذ وللسادة القراء بعض النقاط التي قد تكون مبهمة عند البعض
ومنها :
١- الملتقى التدريبي هو اشراقة مستقبل لمنطقة الأحمدي التعليمية من خلال استثمار الكوادر المهنية الفعالة وهو تدريب تربوي تنموي تطوعي بحت والمواد التدريبية التي ستقدم في الملتقى سيتم مراجعتها واعتمادها من قبل اللجنة وبمشاركة المدرب المحاضر وسيتم توزيع المادة للمتدربين ليتم نقلها وتدريبها في مركز عمل المتدرب المرشح من قبل إدارته المدرسية .
٢- الملتقى يشمل جميع منتسبي منطقة الأحمدي التعليمية من حملة الشهادات العليا من الكويتيين وغير الكويتيين من جنسيات عربية وأيضا غير عربية ومن تخصصات اللغات الأجنبية، وبإيعاز مباشر من قبل مدير إدارة الشؤون التعليمية باستقطاب جميع الكفاءات كويتيين وغير كويتيين ولذلك تم الاتصال بالجميع دون استثناء ومن حضر اللقاء هم من أبدو رغبتهم بالمشاركة وتعذر التواصل مع البعض لعدم الرد على اتصالات اللجنة أو اعتذار البعض بعدم المشاركة .
٣- كان هناك حضور من الجنسيات العربية في اللقاء التنويري وتم الترحيب بالجميع .
٤- من مبدأ العدالة مع الجميع تم تنظيم اللقاء التنويري لتوضيح فكرة الملتقى وكيفية اختيار المرشحين الذين سيشاركون كمحاضرين ومدربين في الملتقى الأول والعدد المطلوب حسب خطة البرامج فقط هي ٢٠ محاضرا سيتم اختيارهم وفق آلية مدروسة وإعطاء الفرصة للجميع لتقديم مهاراته في العرض والإلقاء وبناء عليه يتم الاختيار.
٥- عدد الكفاءات من حملة الشهادات المذكورة وصل إلى ٣٤٩ محاضرا من جميع التخصصات لذلك لا يمكن وفق ضوابط الملتقى والأيام المقررة له وهي ٥ أيام أن يشارك هذا العدد الكبير.
ولكن استكمالاً لخطة المركز التدريبي سيتم الاستعانة بالزملاء ذوي الخبرة وبكفاءتهم للمشاركة في العمل من خلال لجان الملتقى ( الإعلامية / التنظيمية / التسويق والتنسيق )
لكسب الخبرة خاصة أنه الملتقى الأول ولن يكون الأخير بإذن الله .
ولن يقف الأمر بإقامة الملتقى وينتهى كل ذلك العمل فالهدف من هذا المشروع إقامة قاعدة بيانات للجميع بتخصصاتهم وخبراتهم ومراكز عملهم ليتم حسب الخطة الاستراتيجية للمركز التدريبي الذي سيفتتح بإذن الله في منطقة الاحمدي بتزويد المدارس في المنطقة بالمدربين المتخصصين من حملة تلك الشهادات حسب الاحتياجات التدريبية لكل مدرسة ووفق كتاب يقدم للمركزموضح فيه الاحتياجات التدريبية والفئة المستهدفة في المدرسة او الادارة بالمنطقة التعليمية فيتم تزويدهم بالمدرب المناسب وفقا للتخصص المناسب لهذا الاحتياج
وبذلك سيتم الاكتفاء بمدربي المنطقة من ذوي التخصص والخبرة من خلال استثمار الطاقات الكامنة والقدرات البشرية لمنطقة الأحمدي التعليمية وسيغلق ذلك أيضا الباب أمام الاستعانة بالمدربين غير المتخصصين من خارج منطقة الأحمدي التعليمية.
هذا للتوضيح ولكم منا فائق الاحترام والتقدير على التشجيع والدعم
أختكم / غزيل سعيد الدوسري
المشرف العام للمشروع

عن المحرر

شاهد أيضاً

ناجح وينقل للصف الذي يليه بقلم: معلمة ابتدائي ‎

المكان : صف خامس /…. ‎الوقت : يوم الثلاثاء ٦/٥ الساعه العاشرة صباحا .. ‎( …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.