الدكتور محمد الفارس سنرفع أعداد الطلبة المبتعثون لجامعات قطر

أشاد الفارس على تجربة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع في المجال التعليمي، بالنهضة التعليمية المتميزة التي تشهدها قطر، وتجربتها في استقطاب عدد من الجامعات العالمية، مؤكدا حرص الكويت على الاستفادة منها.
الفارس بعد اطلاعه على تجربة

واوضح ان الزيارة تضمنت الاطلاع على الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر ومراكزها العلمية والبحثية المتطورة، بالإضافة الى مبادراتها المختلفة في مجال تنمية المجتمع وكيفية اداءها من خلال المدينة التعليمية.

واشاد بدور المدينة التعليمية الطليعي كمركز للتميز الاكاديمي يحتضن باقة من المنشآت التعليمية الراقية التي تشتمل على مدارس وجامعات شريكة، فضلا عن جامعة حمد بن خليفة كصرح جامعي وطني.

وقال ان زيارته الى قطر تستهدف فتح قنوات جديدة للبعثات الخارجية عن طريق وزارة التعليم العالي لزيادة اعداد الطلبة والمبتعثين في جامعات قطر الموجودة ضمن مؤسسة قطر، التي تمثل فروعا لعدد من الجامعات العالمية المرموقة.

وأكد اهمية التجربة القطرية للكويت لاسيما في هذا المرحلة التي تشهد تشييد مشاريع تعليمية كبيرة مثل مشروع مدينة صباح السالم الجامعية وكيفية ادارة المدن التعليمية، مشيرا الى توجيه القيادة السياسية الحكيمة في الكويت لزيارة قطر والاستفادة من تجربتها التعليمية المتميزة.

واوضح ان زيادة التعاون وفتح قنوات جديدة مع المؤسسات التعليمية في قطر ودول مجلس التعاون سيساهمان في تعويض بعض القنوات التي باتت تواجه صعوبات بالنسبة للبعثات الى دول اخرى بسبب القبول والاقامات والتأشيرات.

وقال ان الفترة المقبلة ستشهد توقيع اتفاقية مع مؤسسة قطر لتسهيل عملية القبول في تلك الجامعات وتسهيل الاجراءات لما يحقق الفائدة المرجوة للجانبين.

وتابع قائلا إن الاتفاقية المزمع توقيعها تركز على التخصصات المهمة لاسيما في مجال الطب والهندسة وبعض التخصصات التي يحتاجها سوق العمل الكويتي، بالاضافة الى توقيع اتفاقية مع جامعة حمد بن خليفة الخاصة بالدراسات العليا في بعض التخصصات لجامعة الكويت او الهيئة العامة للتعليم التطبيقي.

والتقى الوزير الفارس خلال زيارته كلا من العضو الدائم بمجلس ادارة مؤسسة قطر المهندس سعد بن ابراهيم المهندي ورئيس جامعة حمد بن خليفة الدكتور احمد حسنة ونائب رئيس شؤون الطلاب في جامعة حمد بن خليفة مريم المناعي.

وقال ان زيارته الى قطر ايضا جاءت تلبية لدعوة من وزير التعليم والتعليم العالي الدكتور محمد بن عبدالواحد الحمادي للمشاركة في مؤتمر التعليم 2017 الذي ناقش عددا من الموضوعات التعليمية اهمها تطوير المناهج والادارة المدرسية.

واضاف ان المشاركة في المؤتمر تعد جزءا من استكمال المنظومة الخليجية لتطوير العملية التربوية في دول مجلس التعاون الخليجي التي تحرص على تطوير قطاعات التعليم فيها.

وكشف عن تنسيق مشترك على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي فيما يتعلق بالمناهج لتوحيد الرؤى والسياسات التعليمية في المنظومة الخليجية وتوحيد بعض المرئيات الخاصة في المناهج.

واوضح ان التنسيق يسعى لوضع مناهج مشتركة لاسيما في تخصصات الرياضيات والعلوم والتمازج بين تلك المناهج لتسهيل اجراءات القبول والانتقال على مستوى الجامعات في دول المجلس.

عن المحرر

شاهد أيضاً

معلم نت | المقصيد يقوم بزيارة تفقدية لعدد من المدارس

قام وكيل وزارة التربية بالإنابة والوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد صباح اليوم بزيارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.