د.محمد الفارس خلال العرض التقديمي الذي أقيم بحضور وزير التربية والقيادات التربوية: نسعى إلى تعليم أفضل

خلص العرض التقديمي لإنجازات البرنامج المتكامل لتطوير التعليم إلى تحديد عدد من الإنجازات الأساسية للمكونات الخمسة للبرنامج المتكامل لتطوير التعليم خلال الفترة الزمنية من شهر فبراير الماضي وحتى شهر مايو الجاري ،وذلك بحضور وزير التربية ووزير التعليم العالي د.محمد الفارس والوكيل المساعد للمنشآت والتخطيط د.خالد الرشيد والوكيل المساعد للتعليم العام فاطمة الكندري ومددير المركز الوطني لتطوير التعليم د.صبيح المخيزيم ومديري المناطق التعليمية وخبراء البنك الدولي وعدد من المعنيين في مكونات البرنامج المتكامل لتطوير التعليم بالإضافة إلى عدد من التربويين والموجهين من مختلف مجالات التعليم.

وأثنى وزير التربية ووزير التعليم العالي د.محمد الفارس على انجازات المكونات الخمسة للبرنامج المتكامل لتطوير التعليم معربا عن أمله في النهوض بالعملية التعليمية من خلال تحقيق المزيد من الانجازات على المستويات كافة

وشملت إنجازات المكون الأول الذي يعنى بالمناهج الدراسية تطبيق المنهج القائم على الكفايات على الصعيد الوطني في الصفين الثاني والسادس وإعداد كافة معلمي الصفوف الثالث والسابع للعام الدراسي 2017/2018 ، إلى جانب التوافق على الأدلة الارشادية المنقحة، والسياسات التشغيلية وأدوات التقويم ، والتدريب على السياسات المنقحة للتقويم على جميع المستويات المهنية وتضمنت

140 مدرب أساسي ، 16 موجه عام و 77 موجه أول و300 موجه فني و 100 مدير مدرسة و

1640 رئيس قسم، بالإضافة إلى تدريب 100 مؤلف كتب دراسية لتأليف كتب الصفين الرابع والثامن علاوة على ذلك تم الانتهاء من إعداد مناهج ومعايير مناهج المرحلة الثانوية لكافة المواد الدراسية ماعدا (الرياضيات القسم الادبي، والعلوم بفروعه الجيولوجيا والأحياء والكيمياء والفيزياء).

وحول ما تم إنجازه في المكون الثاني الذي يختص بالتنمية المهنية المستمرة للمعلم ، فقد تم عمل سلسلة من المراجعات للإطار المرجعي للمعلم وأخذ الملاحظات من (وزارة التربية/كلية التربية الأساسية/كلية التربية)، وتم تحكيم ومراجعة الإطار المرجعي للمعلم في 17 أبريل 2017، و

أنهت لجنة التنمية المهنية أعمالها بتقديم مسودة أولية لإطار التنمية المهنية.

وفيما يتعلق بالمكون الثالث الذي يشمل كفاءة المدرسة وشملت إنجازاته محورين ، فقد تم في المحور الأول الذي يتعلق بتعديل الهيكل التنظيمي للإدارات المدرسية المطورة ( المدارس الفاعلة)، فقد تم الانتهاء من تعديل مقترح الهيكل التنظيمي للمدارس الفاعلة ووضع الاختصاصات وعمل بطاقات الوصف الوظيفي وشروط شغل الوظائف وجاري رفع المقترح إلى الجهات المختصة لأخذ الموافقات اللازمة،وتم تشكيل فريق لدراسة الهيكل التنظيمي للمنطقة التعليمية.

أما انجازات المحور الثاني من المكون الثالث المتعلقة بتهيئة الميدان لتطبيق مشروع المدارس الفاعلة في العام الدراسي القادم 2017 – 2018 م، فقد تم تحقيق التنمية المهنية المستدامة وعملية التدريب الأساسي ، وتطبيق شامل لشعبة تحسين الأداء المدرسي في جميع مدارس التعليم العام عدا رياض الأطفال.

وحول المحور الرابع الذي يعنى بكفاءة ومساءلة نظام التعليم فقد تم اعتماد خطة تطوير اختبارات ميزة الوطنية من قبل لجنة التسيير، وإعداد 59% من أسئلة الإختبارات ومراجعتها بالاضافة الى إعداد المسودات الأولية لاستبانات دراسة ميزة الوطنية.

اما بالنسبة للمكون الخامس المتعلق بالسياسات التربوية وصنع القرار ودعم عملية التنفيذ ، فقد تم

استكمال المواصفات الفنية لجميع الدراسات المتفق عليها في آخر إجتماع لبعثة المراجعة المشتركة والدعم الفني ، إضافة إلى البدء في التخطيط لمنتدى التعليم الأول كجزء من الإستراتيجية الإعلامية المعتمدة لبرنامج إصلاح التعليم المتكامل/المرحلة الثانية من برنامج التعاون الفني لتحسين جودة التعليم في المدرسة.

عن moalem

شاهد أيضاً

معلم نت | المقصيد يقوم بزيارة تفقدية لعدد من المدارس

قام وكيل وزارة التربية بالإنابة والوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد صباح اليوم بزيارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.