منى العبدالعزيز: اطمئن أبنائي الطلبة والطالبات اختبار اللغة الفرنسية عبارة عن صورة عامة عما تعلمه الطالب أثناء العام الدراسي ومن داخل المنهج

قالت الموجه الفني العام للغة الفرنسية منى العبدالعزيز  أن التوجيه الفني استعد منذ فترة للاختبارات النهائية بعقد اجتماعات فنية لتسهيل مهمة أداء الامتحانات وطريقة تقويمها، إذ تم إخطار جميع المعلمين والمعلمات بضرورة إعطاء المنهج كاملا وشرحه مفصلا دون اختصار لأي جزئية سواء من كتاب الطالب أو كتاب التدريبات.

وأضافت كما تم تدريب الطلاب على كافة أنواع الأسئلة، لافتة إلى انه على المعلمين حل بعض نماذج الامتحانات وتدريب الطلاب عليها فالمعلم مسئول مسئولية مباشرة عن ذلك وكذلك التوجيه الفني، مشددة على ضرورة الإجابة على كل أسئلة الطلبة واستفساراتهم.
وذكرت عبدالعزيز  أن التوجيه الفني العام حريص على تطبيق مبدأ العدالة و الأمانة أثناء التصحيح حتى لا يبخس حق أي طالب أو طالبة.
و طمأنت الطلبة بأن اختبار اللغة الفرنسية عبارة عن صورة عامة عما تعلمه الطالب أثناء العام الدراسي ومن داخل المنهج و لن تكون هناك أسئلة تعجيزية بل على العكس الأسئلة متزنة ومرنة و في متناول الجميع.
وأوصت العبدالعزيز الطلبة بوضع خطة زمنية للدراسة وتحديد أوقات للمذاكرة بحيث لا تمتد إلى ساعات طويلة، و عدم الانشغال لكل ما يشوش الذهن كوسائل التواصل الاجتماعي و غيرها من الملهيات ،و الحرص على المذاكرة اليومية للاستعدادالجيد و لتحقيق النتيجة المرضية و عدم التنقل من درس الى اخر و من مادة الى اخرى دون أن يتم مذاكرتها مضيفة الى أن خير طريقة للدراسة هي أن تمربالمراحل الثلاث التالية: القراءة الإجمالية للدرس، الحفظ و المذاكرة، ومن ثم التسميع أو المراجعة لافتة الى أن للمراجعة فوائد كثيرة أهمها تثبيت المعلومات و سهولة استرجاعها مرة اخرى عند الحاجة.

وقالت العبدالعزيز:” إذا صادف أحدهم صعوبة في أحدالأسئلة عليه الانتقال إلى السؤال الذي يليه والعودة إليه لاحقا، و اذ لم يستطع الطالب الإجابة عن السؤال كله فليَجب على الجزء الذي يعرف منه ، ففي ذلك احتساب للدرجات له، مع الحرص على تحديد ما هو مطلوب من السؤال و الإجابة على قدره ،وألا يقوم الطالب بتقديم إجابتين مختلفتينللسؤال نفسه أو تسليم ورقة الاختبار مبكرابل يستفيد من الزمن المتاح له بالمراجعةالشاملة لها”.

كما شددت العبد العزيز على ضرورة الذهاب مبكراً إلى لجنة الاختبار والتأكد من رقم الجلوس والدخول بكل ثقة وهدوء بعد الاتكال على الله سبحانه و تعالى ، ودعت لتقسيم وقت الإجابة على الأسئلة الموجودة بدءا من حل الأسئلة السهلة مروراً بالصعب منها.

وحذرت العبد العزيز من اللجوء للغش لمايترتب عليه من آثار وخيمة تهدد مستقبل الطالب وتعرضه للحرمان من الاختبار والرسوب في المادة منوهة إلى أن نظافة ورقة الإجابة ووضوح الخط و حسن تنظيم الإجابات و عرضها من أهم عوامل النجاح والتفوق .

عن المحرر

شاهد أيضاً

معلم نت | المقصيد يقوم بزيارة تفقدية لعدد من المدارس

قام وكيل وزارة التربية بالإنابة والوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد صباح اليوم بزيارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.